بئر السيدة العذراء

يعتبر من أعمق الآبار والأكثر أهمية في وسط مدينة بيت ساحور حيث يقال بإن النبي يعقوب ابن النبي إسحق (ابن إبراهيم) هو الشخص الذي حفر البئر ، كما يقال إن العذراء مريم ، أثناء سفرها إلى مصر ، مرت بالبئر وكانت عطشى وطلبت من سيدة أن تعطيها لتشرب ولكنها رفضت وبأعجوبة مياه البئر ارتفعت و ووصلت إليها. إلى جانب ذلك ، يعتقد أن هذا البئر قد شهد أكثر من مجرد معجزة واحدة.